بوركت الجهود

جزاكم الرحمن خيرا، المادة نافعة جدا، فقد كانت مكملة لمادة ” عايز أتعلم مقارنة أديان”، فجزاكم الله عنا خير الجزاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى